متقاعدون يتظاهرون في بغداد للمطالبة بتشريع قانون التقاعد الموحد ويتوعدون بـ”الانتقام” في الانتخبات

 

2013/06/22

 المدى برس / بغداد

تظاهر العشرات من المتقاعدين، اليوم السبت، في ساحة الفردوس وسط بغداد للمطالبة بتشريع (قانون التقاعد الموحد) وإرساله من الحكومة الى البرلمان للمصادقة عليه، وأكدوا أن رواتبهم التقاعدية لا تكفي لسد المعيشة أسوة برواتب النواب والوزراء “الفلكية والضخمة”، مهددين بـ”الانتقام” من المسؤولين في الانتخابات المقبلة في حال لم يتغير وضع المتقاعدين في البلاد.

وتجمع نحو 70 شخصا من المتقاعدين قبل ظهر اليوم في ساحة الفردوس ورفعوا لافتات تطالب بإنصافهم، وقال احد المتظاهرين وهو رئيس الجمعية العراقية للمتقاعدين مهدي العيسى في حديث الى (المدى برس)، “نتظاهر اليوم للمطالبة بتشريع قانون التقاعد العام، لأن صبر المتقاعدين نفذ وضاقوا ذرعا بسبب معاناتهم من المعيشة ورواتبهم التقاعدية القليلة“.

وأضاف العيسى “إننا نطالب مجلس الوزراء بإرسال القانون الى البرلمان قبل حلول شهر رمضان لتشريعه، بسبب مضي وقت طويل عليه في اروقة مجلس الوزراء” مؤكدا “على المسؤولين في مجلس الوزراء والنواب النظر الى حال المتقاعدين وكيف يعيشون تحت مستوى خط الفقر في حين يتمتعون هم برواتب فلكية وضخمة جدا على عكس المتقاعدين الذين أكل عليهم الدهر وشرب فهل هذا الانصاف لدى المسؤولين في الحكومة والبرلمان“.

وهدد العيسى مجلسي النواب والوزراء بالقول “المتقاعدون سيكون لهم كلمة في الانتخابات البرلمانية المقبلة وسيغيرون الوضع الحالي إذا بقي على حاله ولم يكن هناك اهتمام بشريحة المتقاعدين“.

من جهته، قال أحد المتقاعدين ويدعى أحمد عباس في حديث الى (المدى برس) إننا، “اليوم خرجنا بالعشرات للمطالبة بتشريع قانون التقاعد العام الموحد من قبل الحكومة ومجلس النواب ونريد الاسراع بتشريع هذا القانون الذي وعدونا به والذي مضى عليه أكثر من سنة في أروقة مجلس الوزراء من دون تحريك“.

وأضاف عباس “لا نعرف هل سنبقى نعيش على المنحة او الصدقة في ظل عدم كفاية راتب التقاعد الخاص بنا وبقاء راتب التقاعد العام يراوح مكانه ولا وجود لأي بوادر لتشريع القانون بين مجلسي الوزراء والنواب”، مطالبا مجلس النواب بـ “إنقاذ شريحة المتقاعدين أسوة برواتبهم التقاعدية الضخمة وتشريعه للقوانين الخاصة بالنواب خلال ساعات ونسيان القوانين التي تخدم المتقاعدين وبقية شرائح الشعب حتى وان طالت هذه القوانين لمدة ستة أشهر أو أكثر“.

بدوره، قال رئيس نقابة المتقاعدين حسين علي الربيعي وهو احد المتظاهرين في حديث الى (المدى برس)، إن “المتقاعدين خرجوا اليوم للمطالبة بتشريع قانون التقاعد الموحد الذي وعدتنا به كل من الحكومة والبرلمان والذي لم يقر حتى الان“.

واضاف الربيعي أن “المتقاعدين بحاجة الى تعديل رواتبهم التقاعدية وهذا القانون لا يحتاج له هذا التأخير بين مجلسي النواب والوزراء”، مبينا “اننا كنقابة عامة للمتقاعدين المفروض أن يؤخذ رأينا بتشريع القانون لأننا ذوو الشأن في هذه القوانين“.

وتابع الربيعي قائلا “وإذا كان مجلس الوزراء والنواب لا يمتلكان خبراء لتشريع القوانين الخاصة بالمتقاعدين فلدينا خبراء لديهم الاستطاعة على تشريع القانون خلال ساعات“.