سكرتير الحزب الشيوعي يؤكد ان الحراك النقابي الحر هو داعم للديمقراطية وجزء فيها

بتاريخ : 2013/03/04

بغداد(الاخبارية)..أكد سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي حميد مجيد موسى، إن الحراك النقابي الحر المستند الى الدستورهو داعم أساس للديمقراطية وجزء أساسي فيها، وإن التعددية تخلق مجالاً حقيقياً للعمل النقابي الحر الملتزم .

جاء ذلك خلال لقائه، اليوم الاثنين، وفداً من النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين برئاسة الزميل عدنان حسين.

واعرب موسى، عن تطلعه لأن تكرس النقابة الجديدة جهدها لترسيخ الجانب المهني في العمل الذي ينتظر النقابة الوطنية ولعب دور في ترقية المهنة الصحفية، ووصف المهام التي اعلنت النقابة عن الاضطلاع بها بأنها ليست سهلة لكنها ممكنة، متمنياً النجاح والتوفيق ومعرباً عن الدعم لجهود النقابة.

من جانبه ركز النقيب الزميل عدنان حسين، على أهمية العمل على إصلاح القوانين المتعلقة بالعمل النقابي عامة وتشريع المنصوص عليها دستوريا، وما يخص منها حرية التعبير وحق الوصول الحر الى المعلومة والنشر الحر لها بالنسبة للصحفيين.

وعبر عن سرور مجلس النقابة الوطنية بما تلقته من ترحيب واسع في الأوساط السياسية والثقافية عامة والإعلامية خصوصاً، مؤكداً: ان  النقابة ستلتزم العمل بمهنية واستنادا الى احكام الدستور التي تدعم التعددية.

وكانت النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين قد أعلنت عن تأسيسها في 25 كانون الثاني الماضي في مؤتمر تأسيسي حضره حشد كبير من السياسيين والمثقفين وفي مقدمتهم قيادات الحزب الشيوعي العراقي إضافة الى اكثر من مائتين صحفي شاركوا بالتأسيس.