بابل: مئات المعلمين والمدرسين يعتصمون احتجاجا على الاعتداءات التي يتعرضون لها

 بتاريخ : 2012/11/21 بابل(الاخبارية)..إعتصم المئات من معلمي ومدرسي محافظة بابل، إحتجاجا على الاعتداءات التي يتعرضون لها وكان اخرها الاعتداء الذي اودى بحياة مدير مدرسة دير ياسين في ناحية الحمزة الغربي جنوبي المحافظة. وقال نقيب معلمي بابل عايد العوادي (للوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الاربع: إن مجموعة من موظفي مكتب حقوق الانسان التابع لوزارة حقوق الانسان في المحافظة اعتدوا على مدير مدرسة دير ياسين في ناحية الحمزة الغربي جنوبي المحافظة رئيس قطاع نقابة المعلمين في الهاشمية ناظم رومي جاسم ما ادى الى وفاته بالحال اثر نوبة قلبية نتجت عن الاعتداء ما استدعى من النقابة ان تدعوا الى اعتصام لاستهجان الحادث وبيان مدى الاعتداءات التي تتعرض لها الهيئات التعليمية والتربوية في عموم مدارس المحافظة. في غضون ذلك، اصدر المعتصمون بيانا تلقت (الوكالة الاخبارية للانباء) نسخة منه تضمن تهديدا من نقابة المعلمين بالمحافظة بتنظيم تظاهرات كبرى لوضع حد لهذه التجاوزات التي تحدث من قبل بعض العشائر وفرض غرامات مالية على بعض المعلمين والمدرسين خلال مجالس الفصل العشائري، محذرا المتطفلين على العملية التربوية بالوقوف وقفة جادة وقوية ضد التصرفات القادمة التي قد تؤذي المعلمين والمدرسين وتنتقص منهم وسيكون الرد قويا في حالة تكرار هذه الافعال غير المسؤولة ومنها الاعتصام وتعليق الدوام.وحضر الاعتصام رئيس لجنة التربية والتعليم قاسم الموسوي وعدد من ممثلي المديرية العامة للتربية في المحافظة